إليك أهم فوائد خل التفاح للوجه

خل التفاح هو أحد المواد التي يمكنك العثور عليها بسهولة واستخدامها لحماية بشرتك من العديد من الأضرار مثل حروق الشمس وحب الشباب والبثور والبقع، بالإضافة لقدرته على تحسين نسيج البشرة في الوجه ومظهرها وجعلها أكثر نضرةً وشباباً.

إليك أهم فوائد خل التفاح للوجه

فوئد خل التفاح للوجه


1- يمنع حب الشباب والبثور
أحد الأسباب الرئيسية لحبّ الشباب تراكم البكتيريا والزيوت في مسام البشرة وغلقها، ولذا فإنّ قدرة خلّ التفاح على قتل البكتيريا والحفاظ على مسام البشرة خالية منها تُعدّ علاجًا فعالاً لمنع ظهور حب الشباب والبثور بل والقضاء عليهم.

2- يُعالج حروق الشمس
من المعروف أنّ خلّ التفاح يُعالج حروق الشمس حيث يساعد على تهدئة الألم وتسريع عملية الشفاء.

3- تهدئة وتقشير البشرة
يساعد خلّ التفاح على تهدئة وتقشير البشرة وجعلها ناعمةُ وناضرة، ويرجع ذلك لحمض ألفا هيدروكسي الذي يُزيل خلايا الجلد الميتة ويكشف عن خلايا جديدة صحيّة.

4- غسول للبشرة
يُستخدم خلّ التفاح كغسول للبشرة حيث يساعد على شدّ البشرة وحمايتها من البكتيريا والشوائب، وأيضًا يعمل على زيادة تدفق الدم للبشرة وغلق المسام والحفاظ على مستوى الأس الهيدروجيني (PH) للبشرة، وهذه الأهمية يستفيد منها بالأخص ذوو البشرة الدهنية.

5- يُزيل بقع الشيخوخة ويحارب التجاعيد
بمرور العمر يفقد الجلد مرونته وتبدأ التجاعيد في الظهور، ولمنع ظهورها يعمل خلّ التفاح على شدّ الجلد والذي بدوره يؤدي إلى تقوية البشرة ومنع تكّون التجاعيد.

6- التخلص من الرؤوس السوداء
يمكن استخدام خليط خلّ التفاح مع صودا الخبز أو الماء في تقشير وتقليل الرؤوس السوداء.

7- علاج فرط التصبغ
يحتوي خلّ التفاح على حمض الماليك الذي له القدرة على تقليل إنتاج الميلانين، المسئول عن إعطاء الجلد لونه وبالتالي فإنّ المشاكل الناتجة عن فرط التصبغ مثل البقع الداكنة يمكن علاجها بواسطة خلّ التفاح.

ما الذي يجعل خل التفاح مفيدًا للوجه؟


الإجابة عن هذا السؤال تجعلنا نتطرق للتركيب الكيمائيّ لخلّ التفاح حيث يُعتبر خلّ التفاح ناتج عملية تخمّر عصير التفاح بواسطة الخميرة وبكتيريا أخرى مُساعِدة.

ينتج من عملية التخمّر بعض الأحماض التي لها القدرة على مقاومة البكتيريا والفطريات التي تصيب البشرة، ومن أمثلة هذه الأحماض التي إليها تعود فاعلية خلّ التفاح في مساعدة البشرة: حمض الأسيتيك وحمض الماليك كما يحتوي خلّ التفاح أيضًا على فيتامينات وإنزيمات وأملاح المعادن المفيدة للبشرة.


طرق استخدام خل التفاح


يمكن إضافته إلى الحمّام وذلك عن طريق إضافة 3 أو 4 أكواب من خلّ التفاح إلى حوض استحمام نصفه مليء بالماء، هذه الكمية كافية لتخفيف الحمض.

لاستخدامه لمعالجة حبّ الشباب، يُوضع خلّ التفاح مباشرةً على الجلد ولكن بعد تخفيفه أولاً وذلك لأنّه شديد الحموضة وفي حالة حدوث جفاف أو تهّيج للجلد يجب التوقف عن استخدامه.

فوائد أخرى لخل التفاح


يُقلل من مستويات السكر في الدم أثناء الصيام وبالتالي فهو مفيد لمرضى السكر

يُقلل من خطر الإصابة بالسرطان ويمكن أن يُبطئ نمو الخلايا السرطانية

يساعد على إنقاص الوزن وذلك لأنّه يُزيد من الإحساس بالشبع

مضادّ للبكتيريا حيث كان يُستخدم قديمًا في تطهير الجروح

يُساهم في خفض ضغط الدم وتقليل مستوى الكوليسترول

يُحسّن من عملية الهضم

الآثار الجانبية لخل التفاح


إنّ خلّ التفاح غير ضار ولكن استخدام الكثير منه قد يؤدي إلى مشاكل. كما أنه لا يُفضّل استخدامه بواسطة الأشخاص الذين يُعانون من بعض الأمراض مثل: قرحة المعدة أو أمراض الكُلى.

وأيضّا لا يُنصح بشرب خلّ التفاح دون تخفيفه على الإطلاق لأنه شديد الحموضة وقد يسبب كلاً مما يأتي:

تسوس الأسنان ويُضعِف مينا الأسنان مما يؤدي على مشاكل بالفم مثل التسوس.

انخفاض مستوى البوتاسيوم في الدم عند شرب الكثير منه أو عندما يكون الشخص بالفعل لديه مستويات منخفضة من البوتاسيوم.

مشاكل في الجهاز الهضمي: فعلى الرغم من أنّ خلّ التفاح يُحسّن من عملية الهضم إلا أنّه إذا تم استخدامه من قبل شخص يعاني من قرحة في المعدة أو ارتداد حمض المعدة فإنّ خلّ التفاح سيؤدي إلى تفاقم الأعراض.

حروق الجلد: فعلى الرغم من أنّه يُستخدم في علاج وتهدئة الحروق ولكن إذا تم تطبيقه على الجلد بدون تخفيف فإنّه سيحرق الجلد أو يُسبب تهيج الجلد وجفافه لذلك يجب أخذ الاحتياط عند وضعه.

نصائح من أجل استخدام خل التفاح


تقليل كمية الخلّ المُستهلكة

تقليل الوقت الذي يلامس فيه الخلّ الجلد

تخفيف الخلّ بالماء أو استخدامه كمُكوِن

الحدّ من ملامسته الأسنان مثل شربه من خلال شفاطة المشروبات

المصادر
• Medicalnewstoday