إليك أهم فوائد النعناع منها علاج مشاكل البشرة

إليك أهم فوائد النعناع منها علاج مشاكل البشرة 


فوائد النعناع

للنعناع فوائد وخصائص مضادة للأكسدة قوية جدًا. يمكن عصر الأوراق. في الصيف، يجب على المرء أن يضيف بشكل خاص النعناع في نظامهم الغذائي. قديمًا، تم استخدامه أيضًا لعلاج الروائح وتم تسميته "زهرة الضيافة" وتم استخدامه كمزيل رائحة في العصور القديمة.

أهم فوائد النعناع

النعناع الفلفلي والنعناع السنبلي هما النوعان الأكثر شيوعًا منه، على الرغم من وجود حوالي 20 نوعًا منفصلاً في النعناع. فيما يلي بعض فوائد النعناع التي قد لا تعرفها:

1- علاج الحساسية
من فوائد النعناع أنه مليء بمركب يعرف باسم حمض روزمارينيك، والذي لاحظ العلماء أنه مفيد جدًا في دعم الأشخاص الذين يعانون من الحساسية الموسمية. يمكن لحمض روزمارينيك أن يخفف الالتهاب، ولهذا فهو أمر رائع لمكافحة الاحتقان والعطس وجميع مشاكل الحساسية المزعجة الأخرى التي ليس لدى أي منا الوقت للقيام بها.

2- مشاكل عسر الهضم
عسر الهضم شيء علينا جميعًا أن نتعامل معه. لحسن الحظ، من فوائد النعناع في تخفيف الألم وجعل الأمور أكثر قابلية للإدارة. حيث يعمل على تهدئة العضلات حول الأمعاء، مما يجعل من غير المحتمل أن تتشنج العضلات أيضًا وتسبب عسر الهضم، يحاول العلماء دائمًا معرفة الدوافع الدقيقة لذلك، لكن لديهم حدسًا يتعلق بالمنثول الموجود في النعناع.

3- متلازمة القولون العصبي
إن تفسير سبب ميل النعناع إلى تقليل الآثار الجانبية لمتلازمة القولون العصبي قريب إلى حد ما من كيفية مساعدة أولئك الذين يعانون من عسر الهضم.

عن طريق تهدئة العضلات حول الأمعاء، تقل الغازات والتشنجات وغيرها من الأعراض غير السارة بشكل كبير. في الواقع، تم إجراء العديد من الدراسات البحثية حول ما إذا كان يساعد أم لا في هذا الاضطراب الطبي، وخلص إلى أنه يعزز نوعية حياة أولئك المتأثرين بمتلازمة القولون العصبي.

4- علاج مشاكل البشرة
احدى فوائد النعناع أيضًا أنه يعالج مختلف مشاكل البشرة. تعتبر الكريمات والزيوت والعلاجات الموضعية الأخرى التي تحتوي على النعناع مثالية لمجموعة من الأمراض، مثل التجاعيد والجروح والطفح الجلدي ولدغ الحشرات وما إلى ذلك، فهي لا تعمل فقط على تسريع عملية الشفاء، ولكنها أيضًا مهدئة للغاية.

5- له خصائص مضادة للبكتيريا
بعض فوائد النعناع أنه يساعد في تدمير البكتيريا ومنعها من التطور. لذا، سواء كنت تتعامل دائمًا مع الحشرات أو الطفيليات أو غيرها من المشاكل المتعلقة بالبكتيريا، ففكر في زيت النعناع.

إنها طريقة طبيعية ومنتجة وآمنة لإصلاح المشكلة دون الحاجة إلى استثمار الكثير من المال.

5- التخفيف من الغثيان والصداع
من أهم فوائد النعناع أنه يحتوي على رائحة قوية ومهدئة تميل إلى التسبب في الشعور بالغثيان. إذا أكلته، يمكن أن يساعد في اضطراب معدتك وتقليل تهيجك.

تعتبر المسكنات والمستحضرات وزيوت النعناع أيضًا خيارًا رائعًا، حيث يمكنك فركها على جبهتك أو أذنيك. بالإضافة إلى ذلك، إذا كنت تعاني من الصداع النصفي في بعض الأحيان، فيمكن أن يساعدك النعناع في ذلك أيضًا.

6- أمراض الجهاز التنفسي والسعال
إنها حالة أخرى ينقذ فيها حمض الروزمارينيك مرة أخرى اليوم عندما يهدف إلى علاج الربو. من خلال تقليل الالتهاب، يحافظ النعناع على مجرى الهواء في الجسم خاليًا ويسمح للإنسان العادي بالتنفس.

أو، إذا كنت تعاني من مشاكل في التنفس بسبب الحساسية، فسيكون النعناع أيضًا قادرًا على دعمك بالأعراض المرتبطة بالحساسية، كما وصفت سابقًا.

7- النعناع في الرضاعة الطبيعي
على الرغم من أن الكثير من النساء لا يجدون مشكلة في الرضاعة الطبيعية، إلا أنها قد تكون قاسية جدًا على الجسم خاصة الحلمات. لحسن الحظ، قد يساعد زيت النعناع في حماية الحلمات من الانقسام أو الجفاف أو الاحتكاك.

8- تجنب الإصابة بالسرطان
تم إجراء مجموعة متنوعة من الاختبارات التي تشير إلى أهم فوائد النعناع حيث يمكن أن يساعد في تقليل كل من سرطان البروستاتا والكبد. من خلال تقييد تكاثر الخلايا غير الصحي، لوحظ أن هذا النبات يبطئ انتشار السرطان ويثنيه عن البدء في المقام الأول. في حين أنه لا يمثل بأي حال من الأحوال حلاً للسرطان، إلا أنه قد يكون مفيدًا.

9- تحسين نظافة الفم
يطبق المصنعون أيضًا النعناع على منتجات العناية بالفم لغرض نظافة الأسنان. يمضغ الناس أوراق النعناع لتخفيف ألم الأسنان لسنوات، ومن فوائد النعناع أن له قوى مطهرة لعلاج الالتهابات. كما أنه يحتوي على عقار يسمى الكلورهيكسيدين، وهو عامل قوي مضاد للميكروبات يستخدم للحماية من تسوس الأسنان وسوء التنفس.

10- يمنع قمل الرأس وقشرة الرأس
الطريقة الطبيعية لتقليل قمل الرأس والقشرة هي فرك فروة الرأس بأوراق النعناع المطحونة. يحتوي على خصائص مطهرة ومضادة للبكتيريا تعمل على تخفيف الالتهاب والخدش عندما ينظف فروة رأسك.

يمكنك إضافة النعناع مباشرة، لكن الطريقة الأكثر فعالية هي ضغط الأوراق وسحقها حتى يصبح المعجون ناعمًا. يجب أيضًا مزج النعناع المطحون مع السوائل البترولية لتطبيقها على فروة الرأس كعلاج لقشرة الرأس.


11- علاج مغص الأطفال
يحتوي النعناع على مركب يسمى سيميثيكون، والذي يهدئ الرضيع مما يجعله من أهم فوائد النعناع. سيميثيكون هو عامل مضاد للغازات يستخدم في العديد من قطرات المغص الشائعة لدى الأطفال.

12-  يحسن الدورة الدموية
عندما تستنشق رائحة مغلي أوراق النعناع أو زيت النعناع الأساسي، يمكنك أن تشعر بارتفاع سريع في معدل ضربات القلب والدورة الدموية.

الطريقة بأكملها مفيدة لصحة الدماغ ويمكن أن تساعد في الدفاع ضد الاضطرابات مثل مرض الزهايمر.

13- يساعد على تخفيف آلام العضلات
من فوائد النعناع أن به مركبات مضادة للتشنج يمكن استخدامها لتهدئة العضلات المتعبة. كلا المركبين يخففان العضلات المتوترة أو الملتهبة ويساهمان في العلاج بالتأثيرات المهدئة للنعناع.
 
14- يمكن أن يساعد في الدفاع ضد البكتيريا الضارة
بعض الأبحاث لها علاقة بمركبات مضادة للبكتيريا في زيوت النعناع الأساسية - كارفون والليمونين - للمساعدة في تقليل مخاطر البكتيريا الضارة المحتملة، سواء من الشكل الموجود في الطعام المصاب أو الجهاز الهضمي.

علاوة على ذلك، فقد ربطت بعض الأبحاث المبكرة هذه المركبات للمساعدة في التخفيف من مخاطر الأمراض المنقولة عن طريق الأغذية عند استخدامها في تخزين الأغذية وحفظها.

 بشكل عام، تم فحص مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية الواقية للمناعة الموجودة في أنواع مختلفة من الأعشاب والتوابل (بما في ذلك النعناع!) لمعرفة فوائدها المحتملة في حماية جهاز المناعة لدينا من الأضرار التي تسبب الأمراض، ولكن مع أخذ ذلك في الاعتبار: مزيد من التحليل أيضًا يجب القيام به لتحديد تأثير هذه المركبات بدقة على الدفاع عن المناعة.

 في الوقت الحالي، لا يُقصد من إدخال النعناع في الأطعمة والوجبات الخفيفة القضاء على جميع عادات حماية الغذاء الحالية، ولكن يمكنها تحسينها!

كتب من قبل د. أسامة خالد

المصادر