نصائح بسيطة للحافظ على أسنانك مدى الحياة

 نصائح بسيطة للحافظ على أسنانك مدى الحياة


تنظيف الأسنان

نظافة الفم الجيدة ضرورية للحفاظ على صحة الأسنان واللثة، وتتضمن عادات مثل تنظيف الأسنان بالفرشاة مرتين في اليوم وإجراء فحوصات منتظمة للأسنان، ومع ذلك، فإن صحة الفم هامة لتجنب أمراض اللثة والتجويف، تبين من الأبحاث أن هناك رابط بين الحالة الصحية المرتبطة بالفم والصحة بوجه عام، يعتقد الخبراء أن المشاكل الصحية بالفم تشكل عبئًا في الصحة العالمية.

من دون علاج، قد يؤدي التسوس أو المشاكل الخاصة باللثة إلى الألم وفقدان الثقة بالنفس وسقوط الأسنان، كما تتسبب في سوء التغذية ومشاكل الكلام وغيرها من الصعوبات في حياة المريض.

نصائح بسيطة لتحافظ على أسنانك

يمكنك التخلص من مشاكل الأسنان بواسطة العناية المناسبة بها، سواء أكان في المنزل أم في عيادة طبيب الأسنان، فيما يلي سنتناول بعض نصائح تنظيف الأسنان التي تحمي الأسنان واللثة.

• استخدم الفرشاة بانتظام، ولكن ليس بقوة
يدرك معظم الناس أن تنظيف أسنانهم بالفرشاة مرتين بشكل يومي خصوصًا قبل النوم من أهم العادات لإزالة الجير والبكتيريا والحفاظ على نظافة الأسنان، ومع ذلك، لا يمكن أن يكون تنظيف الأسنان باستخدام الفرشاة فعالاً إلا إذا استخدموا الأسلوب الصحيح لذلك وهو من أهم نصائح تنظيف الأسنان.

عليك باستخدام الفرشاة بحركات دائرية صغيرة، مع الحرص على تنظيفها أي الجزء الأمامي والخلفي والعلوي لكل سن، تستغرق هذه العملية ما بين دقيقتين و3 دقائق، يتوجب عليك أيضًا تجنب قطع الحركات ذهابًا وإيابًا.

يمكن أن يؤدي تنظيف الأسنان بقوة شديدة أو بطريقة خاطئة أو استخدام فرشاة أسنان صلبة إلى إتلاف مينا الأسنان واللثة، قد تشمل آثار ذلك حساسية الأسنان، وضرر دائم للمينا الواقية على الأسنان وتآكل اللثة.

• استخدم كمية كافية من الفلورايد
يعد الفلورايد عنصرًا مهمًا في صحة الفم، والذي يقوي المينا، مما يجعله أقل عرضة للتحلل، ينبغي عليك التحدث إلى طبيب الأسنان، الذي قد يقترح عليك وضع الفلورايد على أسنانك، تحتوي كثير من أنواع معاجين الأسنان وغسول الفم أيضًا على نسبة من الفلورايد.

يجب التحكم في استخدام الفلورايد عند الأطفال الصغار، حيث يتم وضع حجم حبة بازلاء بحجم على فرشاة الأسنان حتى لا يسبب الكثير من البقع البيضاء على الأسنان وهو من نصائح تنظيف الأسنان الهامة للحفاظ على صحة أسنان الصغار.

• استخدم خيط تنظيف الأسنان مرة يوميًا
يعد استخدام خيط لتنظيف الجير والبكتيريا الموجودة بين الأسنان التي لا تستطيع فرشاة الأسنان الوصول إليها من الطرق الجيدة للتنظيف، يمكن أن يساعد في منع روائح الفم الكريهة بواسطة التخلص من الطعام المحاصر بين الأسنان.

يوصي معظم أطباء الأسنان بدفع الخيط برفق إلى مستوى اللثة قبل تحريكه بين الأسنان بحركات لأعلى ولأسفل، من المهم تجنب سحب الخيط لأعلى ولأسفل بين أسنانك، مما قد يسبب الألم ولن يزيل البلاك بشكل فعال.


• استخدم غسول للفم أو علكة بعد الوجبات
بالإضافة إلى غسل الأسنان بالفرشاة والخيط، يمكن أن يساعد شطف فمك بغسول مضاد للبكتيريا على منع مشاكل اللثة والأسنان ، كما أن مضغ العلكة الخالية من السكر بعد الأكل يمكن أن يحمي من خلال زيادة تدفق اللعاب، الذي يغسل البكتيريا بشكل طبيعي ويعادل الأحماض.

• الإقلاع عن التدخين
يتسبب التبغ بشكل يومي في تلطيخ الأسنان وتغير لونها ويزيد بشكل كبير من حدوث المشكلات مثل مخاطر الإصابة بأمراض اللثة وسرطان الفم لدى الأشخاص المدخنين، إذا كنت تدخن أو تستخدم مضغ التبغ، ففكر في الإقلاع عن التدخين.

• تناول الطعام بذكاء
في كل عمر، يعد النظام الغذائي الصحي ضروريًا لصحة الأسنان واللثة، سيمنحك النظام الغذائي المتوازن الذي يحتوي على أطعمة كاملة - بما في ذلك الحبوب والمكسرات والفواكه والخضروات ومنتجات الألبان جميع العناصر الغذائية التي تحتاجها، يعتقد بعض الباحثين أن دهون أوميجا 3، مثل تلك الموجودة في الأسماك، يمكن أيضًا أن تحد من الالتهاب، وبالتالي تقلل من خطر الإصابة بأمراض اللثة.

• لا تخلد إلى الفراش دون تفريش أسنانك
ليس سراً أن أهم نصائح تنظيف الأسنان هي تنظيف أسنانك مرتين على الأقل في اليوم، ومع ذلك، لا يزال الكثير منا يتجاهل تنظيف الأسنان ليلًا، لكن من المهم جدًا القيام بذلك لأن تنظيف الأسنان في الليل والنهار يحميك من الجراثيم والفتات الذي يتراكم بين أسنانك في أوقات مختلفة من اليوم. ويمنع أيضًا التهاب اللثة.

• تجنب تناول الأطعمة السكرية
عندما تقوم البكتيريا في الفم بتفكيك السكريات البسيطة، فإنها تنتج أحماض يمكن أن تؤدي إلى تآكل مينا الأسنان، مما يفتح الباب أمام تدهور حالة الأسنان، كما أن المشروبات الغازية يمكن أن تجعل الأمور أسوأ لأنها تزيد من الحموضة ف الفم، أما الحلوى اللزجة فهي الأسوأ لأنها تبقى على أسطح الأسنان مسببة التسوس للأسنان.

• تجنب معجون الأسنان السكري
يشكل السكر عاملًا رئيسيًا لتسوس الأسنان، لذلك لا ينصح بشراء معجون يحتوي على السكر للأسنان، يتم إضافة مستويات عالية من السكر في معجون الأسنان الخاص بالأطفال لجعله أكثر قبولًا بالنسبة لهم.

• زيارة طبيب الأسنان
يوصي بالقيام بفحص الأسنان كل ستة أشهر في معظم الأوقات إذا كان لديك مشاكل مثل أمراض اللثة وغيرها، خلال الفحص الروتيني، يقوم طبيب الأسنان الخاص بك بإزالة البلاك المتراكم الذي لا يمكنك تنظيفه بالفرشاة أو الخيط والبحث عن أي علامات للتسوس كما يلاحظ فحص الأسنان المنتظم أيضًا:

العلامات المبكرة لسرطان الفم

يمكن علاج تسع حالات من أصل 10 حالات من سرطان الفم إذا اُكتشفت مبكرًا بدرجة كافية، يمكن أن ينتشر سرطان الفم غير المكتشف إلى أجزاء أخرى من الجسم ويصبح أكثر صعوبة في العلاج.

• تآكل الأسنان
يمكن أن يكون سبب صرير الأسنان هو التوتر أو القلق، بمرور الوقت، يمكن أن تتآكل على أسطح الأسنان، مما يجعلها أكثر عرضة للتلف، إذا ظهرت على أسنانك علامات صرير الأسنان، فقد يوصي طبيب أسنانك بقطعة فم يتم ارتداؤها ليلاً لمنع صرير الأسنان.

نصائح تنظيف الأسنان للأطفال

يمكن أن تساعد نصائح التنظيف هذه في ضمان بقاء أسنان ولثة الطفل بصورة جيدة خلال نموه، حيث إن الأسنان اللبنية للطفل، لا تقل أهمية عن الأسنان الدائمة للبالغين، حيث تساعد الأسنان اللبنية في المضغ والتحدث وهي بدائل لمستقبل الأسنان الدائمة.

إذا فقد الطفل سنه، فقد يؤدي ذلك إلى تعطيل الفراغ في الفم ويجعل من الصعب على السن البالغ أن ينمو، لذا من الأفضل تقديم رعاية أسنان جيدة للأطفال أثناء الطفولة، ستساعد نصائح تنظيف الأسنان التالية في الحفاظ على صحة أسنان ولثة الطفل:

• امسحي لثة الطفل بمنشفة دافئة ورطبة كل يوم، حتى قبل أن تتكون أسنانه، هذا يزيل السكريات من اللثة ويمكن أن يساعد الطفل في التعرف على الإحساس بتنظيف أسنانه بالفرشاة.

• يحتوي الحليب والعصير على سكريات يمكن أن تسبب تسوس الأسنان إذا تركت على الأسنان لفترات طويلة من الزمن، لذا يجب ألا ينام الأطفال قبل تنظيف أسنانهم.

• عندما يقترب الطفل من سن سنة، احرص على أن يستعمل كوب للشرب بدلا من الزجاجات للحفاظ على أسنان.


• قم بجعل الصغار يشربون الماء فقط بين الوجبات، واحتفظ بالعصائر أو الحليب فقط في خلال الوجبات.

• بمجرد أن يحصل طفلك على أسنان، اغسلها مرتين في اليوم بفرشاة أسنان ناعمة للأطفال، استخدم كمية صغيرة من معجون أسنان يحتوي على الفلورايد لا تزيد عن حبة الأرز، يمكن للأطفال بين عمر 3 و6 سنوات استخدام معجون بحجم حبة البازلاء.

• يجب على الآباء أو من يقومون برعاية الطفل بتنظيف أسنان أطفالهم بالفرشاة حتى يتمكنوا من تنظيف جميع أسنانهم جيدًا دون مساعدة، راقبهم للتأكد من أنهم يبصقون معجون أسنانهم.

• احفظ معجون الأسنان بعيدًا عن متناول الأطفال عند عدم استخدام حتى لا يتسبب في ضرر لهم.

• يجب الوجه إلي طبيب الأسنان خلال ستة أشهر من الولادة أو في عمر سنة واحدة، أيهما أقرب.

• يجب على الآباء والأمهات عدم مشاركة أواني الطعام مع الطفل أو تنظيف اللهاية بوضعها في الفم، كلا الإجراءين يمكن أن ينقل البكتيريا التي تسبب الأمراض المؤذية إلى الطفل.

لديك الكثير من الأسباب الجيدة للحفاظ على صحة أسنان ولثة عائلتك، منها ابتساماتهم اللامعة، والقدرة على المضغ، وتجنب آلام الأسنان وعدم الراحة، تشير دراسة جديدة إلى أن أمراض اللثة يمكن أن تؤدي إلى مشاكل أخرى منها الإصابة بأمراض القلب.

تساعد ممارسة رعاية الأسنان الجيدة من الطفولة إلى المراهقة في الحفاظ على صحة الأسنان واللثة، حيث يساعد التنظيف بالفرشاة وعدم التدخين، واتباع نظام غذائي صحي، وإجراء فحوصات الأسنان المنتظمة على تجنب الحكة وأمراض اللثة، قد يفيد بالتالي صحتهم العامة لذا قم بإتباع نصائح تنظيف الأسنان التي ذكرناها لضمان الحصول على فم صحي.

كتب من قبل د. أسامة خالد

المصدر