ماذا سيحدث لجسمك إذا توقفت عن تناول الدهون؟

ماذا سيحدث لجسمك إذا توقفت عن تناول الدهون

الدهون

تناول الدهون يُعد شيئاً ضرورياً، ليس فقط لتزويد الجسم بالطاقة المطلوبة وبناء الخلايا السليمة، وتنظيم الهرمونات، وإنما لكونها مطلوبة لامتصاص الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون، وتعزيز المناعة والمحافظة على صحة العيون والعظام و الجلد.

على الرغم من اكتساب الدهون لسمعة سيئة في العقود السابقة، لكن سرعان ما تغير الحال بفضل الدراسات الحديثة، ففي عام 2016 نشرت صحيفة BMJ إعادة تقييم لدراسة عمرها 40 عاماً تزعم أن الدهون المشبعة تسبب ارتفاعاً في نسب الكوليسترول وأمراض القلب.

لكن الحقيقة أن الباحثين قد اكتشفوا عكس ذلك، بل قد يتسبب نقص معدل الدهون إلى حدوث مشاكل لجسدك، فما هي تلك المشاكل؟

مشاكل عند التوقف عن تناول الدهون


1- ستشعر بالجوع غالباً
عندما تقلل من نسبة تناولك للمغذيات الكبيرة أي الدهون والكربوهيدرات والبروتين سيجعلك تبحث عن السعرات الحرارية من مكان بديل، وإذا استبدلت الدهون بالكربوهيدرات سيؤدي هذا إلى شعورك بالجوع نتيجة تخزين الإنسولين "Insulin" للطاقة على هيئة دهون مما يقلل نسبة السكر في الدم ويشعر الإنسان بالجوع.

2- صحة قلبك ستكون في خطر
عندما قارنت دراسة بين النظام الغذائي التقليدي منخفض الدهون بنظام سكان البحر المتوسط الغذائي مرتفع الدسم في الفوائد السريرية، وجدت دراسة أجرتها مجلة ذا "نيو إنجلند الطبية (The New England Journal of medicine) أن المشاركين في النظام الغذائي المتوسطي أقل عرضة لخطر الإصابة بنوبة قلبية أو السكتة الدماغية أكثر إلى حد كبير من النظام الغذائي التقليدي لدرجة أنه صار من الضار إبقاء مشاركين على النظام الغذائي التقليدي.

3- تراكم الالتهابات المزمنة بالجسم
عدم تناول الدهون الصحية غير المتشبهة مثل EPA ،DHA والتي توجد بكثرة في دهون الأسماك يزيد من نسبة حدوث الالتهابات بالجسم، وقد وجدت البحوث السابقة المنشورة في مجلة بحوث الالتهابات (Journal of Inflammation Research) وجود ارتباط بين نقص فيتامين D وارتفاع مستويات العلامات المؤيدة للالتهاب.

4- يسبب نقصاً في الفيتامينات
عندما لا يتناول الناس الدهون، قد يصيبهم النقص في هذه الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون والتي تلعب أدواراً مختلفة في الحفاظ على صحة العظام والعين والجلد وهم فيتامينات D,A,E,K.

بشكل عام الدهون ضرورية في نظامك الغذائي مثل سائر مكوناته وفي بعض الأحيان قد يكون لا غنى عنها فاحرص دوماً على تناول قدر كافٍ منها وكي تحافظ على صحتك بشكل أفضل.

تُعد الدهون حجر أساس في الاستجابة المناعية، فبحسب بحث نُشر في مجلة الاتجاهات في علم المناعة (journal Trends in Immunology) تشكّل الاحماض الدهنية مصدرًا مهما للطاقة في الخلايا التائية T-cells، نوع من كريّات الدم البيضاءWBC يلعب دورًا رئيسيًا في المحافظة على استجابة مناعية عالية الاداء.

5- صحتك الذهنية ستصبح في خطر
عدم تناول الدهون الصحية التي تمد الإنسان بالطاقة والفوائد المختلفة قد يؤدي أيضاً لإلحاق خطر على الصحة العقلية، فقد وجدت دراسة واسعة النطاق عن السكان المسنين نشرت في مجلة جاما للطب العصبي (the journal Jamal Neurology) أن الالتزام بنظام غذائي في منطقة البحر الأبيض المتوسط غني بالدهون الصحية مثل زيت الزيتون والجوز والأسماك من شأنه أن يساعد في الحفاظ على الذاكرة والحد من خطر العجز الإدراكي.

ليس ذلك فحسب بل أيضاً تعمل الدهون كمكونات أساسية ليس فقط في أغشية الخلايا في الدماغ، بل أيضاً في الميالين "myelin" والتي هي عبارة عن طبقة الدهون التي تحيط بكل ألياف الأعصاب وتمكن خلايا الدماغ العصبية من نقل الرسائل.

6- يؤثر على مظهرك الجسدي
الدهون الأحادية و المتعددة غير المشبعة تجعل خلاياك و جلدك سعيدين ويحتاج اثنان من الفيتامينات، فيتامين E، والفيتامين K، إلى الدهون لكي يمتصها جسمك. بدونهم قد تعاني بشرتك، وتقول تانيا زاكربروت Tanya Zuckerbrot، يساعد فيتامين E على ترطيب الجلد ويقلل من حدة الجلد الجاف والخشن.

اقرأ أيضًا: إليك أهم فوائد الرمان الصحية لأعضاء الجسم

7- الهرمونات الأنثوية
تساعد الدهون على تنظيم إنتاج الهرمونات الجنسية، ووجدت دراسات حالة للمراهقات الصغيرات اللاتي لم يتناولن ما يكفي من الدهون أنهن يتعرضن لتأخير نمو البلوغ. وبالإضافة إلى ذلك، قد تعاني النساء بعد سن البلوغ من فقدان الدورة الشهرية بسبب انخفاض نسبة الدهون في الجسم.

8- الإصابة بالسرطان
إن بعض الاشخاص الذين يختارون عدم تناول الدهون في نظامهم الغذائي ينجذبون غالبًا إلى تناول الاطعمة "قليلة الدسم". ومن المؤسف أن هذه الاطعمة المعالَجة ستعوّض على الارجح الطعم المفقود للدهون بإضافة الى المزيد من النكهات الاصطناعية والمواد الاضافية المؤذية.

وأحد هذه المواد المضافة (polysorbate 80)، هو مستحلب اصطناعي يضاف إلى الأطعمة لمنع مكوناتها من الانفصال. وغالبا ما توجد في الاطعمة التي تحتوي على نسبة قليلة من الدهون، مثل الأيس كريم قليل الدهون لأن الدهون تعمل طبيعيًا كمادة مستحلبة، وكان على المصنعين ايجاد بديل كيميائي. ولكن من المؤسف أن الباحثين في جامعة ولاية جورجيا وجدوا مؤخرًا في دراسة اجراها الباحثون ان هذه المادة المضاعِفة قد تسبِّب السرطان بخلق الظروف المناسبة لازدهار خلايا سرطان القولون.

9- مشاكل المزاج
يحتاج الدماغ إلى عناصر غذائيّة متنوعة بما في ذلك الدهون، حتى يعمل بكفاءة. حيث تساعد الدهون الدماغ على إفراز مواد كيميائيّة تمنح الشعور بالسعادة مثل السيروتونين والدوبامين كما أنّها تُزيد من قدرتك على التركيز وتجنب التفكير الضبابي والحالات المزاجية السيئة. ويمكن أن يُسبب نقص الأحماض الدهنية أوميجا 3 لتقلبات المزاج والاكتئاب.

المصادر
• Eatthis